“تشويه جسدي وكدمات”.. معلمة تضرب طالب في أحدى مدارس المنوفية

تداول  رواد مواقع التواصل الاجتماعي، قصة جديدة  للعنف ضد الأطفال في المدارس، حيث ضربت معلمة طالب في أحدى مدارس المنوفية مما أدي إلى تشويه جسده  وإصابته بكدمات.

ومن جانبها، تقدمت والدة طالب المُقيد بمدرسة الأقباط الإعدادية المشتركة التابعة للإدارة التعليمية بمدينة شبين الكوم بمحافظة المنوفية، بشكوى ضد مُعلمة مادة العلوم؛ لضربها نجلها في ذراعيه، وإحداث كدمات باليد.

وقالت الأم في شكواها: إنه “في يوم السبت 31 أكتوبر 2020، بمدرسة الأقباط الإعدادية المشتركة، في بداية حصة العلوم قامت المعلمة بالتعدي على نجلي عبدالله بالضرب في ذراعيه اليمني واليسرى وإحداث كدمات باليدين”.

وأضافت “بالكشف عليه في مستشفي شبين الكوم التعليمي وإثبات الحالة، وابني يرفض الحضور للمدرسة بسبب ما حدث”.