كهربا ينفي اعتذاره لـ محمد فضل: لم أخطئ حتى اعتذر.. وبيان الاتحاد غير حقيقي

لم تنتهى أزمة كهربا ومحمد فضل بعد، حيث نفى محمود عبد المنعم كهربا، لاعب الأهلي الاعتذار لمحمد فضل عضو اللجنة المؤقتة لإدارة شئون اتحاد الكرة المصري.

وحسبما روت مصادر  لوسائل الإعلام مقربة من اللاعب، أن كهربا أفاد إنه  لم يتجاوز في حق عضو اللجنة الخماسية حتى يعتذر وأن ما جاء في البيان الصادر عبر الحساب الرسمي لاتحاد الكرة عار تمامًا من الصحة، وشدد أن ما حدث كانت جلسة ودية للصلح وتقريب وجهات النظر بين الطرفين في حضور شخصيات عملت على تقريب وجهات النظر وانهاء الخلاف الذي حدث بينهما في مراسم تتويج الأهلي ببطولة الدوري أمس الأول.

فيما يخص البيان أصدره اتحاد الكرة منذ قليل بشأن أزمة محمود عبد المنعم “كهربا”  مع محمد فضل، أفادوا  لم يذكر الحقيقة تمامًا بشأن الأزمة أو تفاصيل الصلح الذي تم في اتحاد الكرة اليوم، الإثنين، موضحًا أن البيان كان مُخالفًا تمامًا لما حدث اليوم لذا قامت صفحة الاتحاد على فيس بوك بإزالة البيان بعد دقائق قليلة من نشره.

وكان الاتحاد قد قال عبر صفحته الرسمية على “فيس بوك” في البيان الذي تمت إزالته لاحقا: حضر محمود عبد المنعم (كهربا) مساء اليوم إلى مقر الاتحاد المصري لكرة القدم لمقابلة محمد فضل عضو اللجنة الخماسية المكلفة بإدارة شئون الاتحاد حيث أبدى اللاعب اعتذاره عما بدر منه أثناء مراسم تسليم درع الدوري تجاه عضو اللجنة الخماسية، وشرح اللاعب الضغوط النفسية التي واجهها خلال الفترة الأخيرة والتي أدت إلى هذا التصرف الذي لا يعبر عن مدى تقديره لفضل كأخ أكبر له.

من جهته تفهم محمد فضل موقف اللاعب وتقديره لشجاعة اللاعب في الاعتراف بالخطأ ما ينم عن معدن اللاعب الطيب وحرصه على الحفاظ على مبادئ وقيم الرياضة في إعلاء الروح الرياضية واحترام الكبير، وتمنى محمد فضل للاعب التوفيق خلال المرحلة المقبلة وحثه على التركيز داخل المستطيل الأخضر لصالح ناديه الأهلي ومنتخب بلاده.

كما أثنى عمرو الجنايني رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم والعميد محمد مرجان المدير التنفيذي للنادي الأهلي على الجو الأسري الذي ميز اللقاء، فيما حرص الكابتن محمد بركات مدير المنتخب على حضور اللقاء والاطمئنان على انتهاء الأزمة والاطمئنان بدوره على اللاعب.