محامي ابنة نهى العمروسي: موكلتي قد تقدم على الانتحار إذا تجدد حبسها

قال طارق العوضي، محامي «نازلي مصطفى» ابنة الفنانة نهى العمروسي والشاهدة على واقعة الفيرمونت، إن تجديد الحبس لموكلته كان بسبب ارتباط قضية الفيرمونت مع واقعة أخرى، موضحًا أن موكلته ليس لها بعلاقة من قريب أو من بعيد بذلك التشابك الحادث.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحكاية» الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب والمذاع عبر فضائية «mbc مصر»، مساء الجمعة، أن موكلته «نازلي مصطفى» كانت تتردد على طبيب نفسي قبل حبسها، ما جعله يتقدم بطلب للنيابة بضرورة خضوع موكلته لاستشارة نفسية.

وأوضح أن النيابة أرسلت مفتش الصحة الذي بدوره أودع تقريرًا يفيد بحاجة «نازلي» لاستشاري نفسي، مضيفًا أن النيابة أصدرت تصريحًا لطبيب نفسي لزيارة موكلته مرتين.

وذكر أن تقرير الطبيب النفسي أفاد بخطورة حالة موكلته إذا تجدد حبسها، والتي قد تقدم على الانتحار، خاصة وأنه لا يوجد أدلة تستدعي حبسها، ذاكرًا أن موكلته تم الإفراج عنها على ذمة التحقيقات.

وتواصل النيابة العامة، تحقيقاتها في قضية التعدى على فتاة فى فندق الفيرمونت، عام 2014، وتبذل فيها جهودا مضنية وأكدت، خلال عدة بيانات لها، على جدية التحقيقات، وذلك بحبس متهمين اثنين، وإدراج 7 آخرين على قوائم المنع من السفر وترقب الوصول، وملاحقتهم دوليا، وذلك بعد تلقيها بلاغا من المجنى عليها.