الصحة: إجراء 1293 تحاليل “pcr” لفيروس كورونا لجميع الفرق والمشاركين في بطولة كأس العالم لكرة اليد خلال الـ ٢٤ ساعة الماضيةزارة


صرح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للجنة الطبية لبطولة كأس العالم لكرة اليد، أنه تم تقديم الخدمة الطبية لـ 44 فردًا من الوفود المشاركة في البطولة، أمس الثلاثاء، وتقديم العلاج اللازم لهم، مؤكدًا أن جميعهم بحالة صحية جيدة.

يأتي ذلك في إطار العمل بخطة التأمين الطبي لبطولة كأس العالم لكرة اليد، والتي تستضيفها مصر في الفترة من ١٣ حتى ٣١ من شهر يناير الجاري، حرصًا على الاهتمام بالصحة العامة لضيوف مصر الكرام، وتشديد الإجراءات الوقائية والاحترازية والطبية تزامنًا مع جهود الدولة في التصدي لفيروس كورونا المستجد، بالتنسيق بين وزارة الصحة والسكان، ووزارة الشباب والرياضة، والاتحاد الدولي لكرة اليد.

وأكد الدكتور خالد مجاهد، أن هناك تواصل دائم ومستمر بين الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، والدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، وحسن مصطفى، رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد، لمتابعة العمل وتقديم الخدمات الطبية لضيوف مصر الكرام وفقًا لخطة التأمين الطبي، لافتًا إلى أنه يتم رفع تقارير يومية لهم من قبل اللجنة الطبية المشرفة على خطة التأمين الطبي للوقوف على أي تحديات والعمل على حلها فورًا.

وأوضح المتحدث الرسمي للجنة الطبية لبطولة كأس العالم لكرة اليد، أن الخدمات الطبية التي تم تقديمها لـ 44 فردًا من المشاركين في البطولة وأعضاء اللجان المنظمة والعاملين بفنادق الإقامة، تمت من خلال 5 عيادات متواجدة داخل الفنادق، حيث تم صرف الأدوية اللازمة لهم جميعًا وتنوعت بين أدوية (ضغط، سكر) وأدوية طواريء، ومسكنات، وأدوية أخرى متنوعة.

وتابع المتحدث الرسمي للجنة الطبية لبطولة كأس العالم لكرة اليد، أنه تم إجراء 1293 تحاليل “pcr” لفيروس كورونا المستجد خلال الـ ٢٤ ساعة الماضية لجميع الفرق المشاركة في البطولة وأعضاء الاتحادات واللجان المنظمة والعاملين بالفنادق والفرق الطبية، حرصًا على صحتهم.

ولفت “مجاهد” إلى أن الدكتور علاء عيد، رئيس اللجنة الطبية بوزارة الصحة المشرفة على خطة التأمين الطبي لبطولة كأس العالم لكرة اليد، يتابع باستمرار أعمال الرقابة على الأغذية ومياه الشرب بفنادق إقامة الوفود المشاركة في البطولة عن طريق المرور الميداني الدوري لفرق الإدارة العامة لمراقبة الأغذية بالوزارة، على المطاعم بالفنادق لـ سحب عينات من الأغذية ومياه الشرب، كما يتم متابعة السلامة الصحية لمقدمي الأغذية وإجراء مسح حراري لهم على مدار اليوم، حرصًا على صحة وسلامة جميع الوفود المشاركة، مؤكدًا أن نتائج جميع العينات التي تم سحبها منذ بداية البطولها حتى اليوم مطابقة للاشتراطات الصحية الواجب توافرها.

وأشار المتحدث الرسمي للجنة الطبية لبطولة كأس العالم لكرة اليد، إلى أن فرق المثقفين الصحيين بوزارة الصحة والسكان تقوم بتقديم التوعية اللازمة بالإجراءات الوقائية والاحترازية لفيروس كورونا المستجد لجميع المشاركين في البطولة من خلال الأكشاك الطبية المتواجدة داخل الاستادات الرياضية وأمام صالات الألعاب.