فتاة المعمل بالمعادي: لم أتردد لحظة في نشر الفيديو لمقاضة المتحرش

شددت إنجي أسامة، مُفجرة قضية التحرش بطفلة في منطقة المعادي، أنها لم تتردد لحظة في نشر الفيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من أجل محاسبة المتحرش على جريمته.

وقالت إنجي، خلال تصريحات تليفزيونية: «شعرت بالخوف على البنت ومستقبلها، ولكني لم أتردد في نشر مقطع الفيديو، لأني كنت في حالة غضب غير طبيعي لأني أم وعندي أطفال».

وتابعت: «أول ما فتحت الباب قولتله عايز تعمل أيه في البنت؟! قالي مش بعمل حاجة، لما شاف الكاميرا جري من قدامي».