بسمة وهبة تعلن تطورات حالتها الصحية بعد إصابتها بمتحور أوميكرون

أعلنت الإعلامية بسمة وهبة، تعافيها من متحور كورونا الجديد أوميكرون.

ونشرت بسمة وهبة، صورة لها من داخل الحرم المكي بالمملكة العربية السعودية، عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي Instgram وعلقت قائلة: “الحمد لله الذي عافاني من دون حول لي ولا قوة وقدر لي زيارة بيتك.. شكرا يا الله”.

وعبرت بسمة وهبة خلال الأيام الماضية عن انزعاجها من الشائعات التي تكتب عنها وعن تدهور حالتها الصحية بعد إصابتها بمتحور أوميكرون، ونشرت عبر حسابها على Instagram صورة لخبر مكتوب فيه أنها نقلت إلى المستشفى، وأوضحت أنها مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة.

وكتبت بسمة وهبة مطالبة الجميع بعدم نشر شائعات عنها، لأنها في هذه الظروف تحتاج لكلمات تشجيعية، مؤكدة أنها في منزلها تتلقى العلاج وقالت: “بترجاكم بلاش إشاعات لأن الوقت ده الواحد بيبقى محتاج كلمة تشجعه مش إشاعة تزعله وبلاش عناوين بتلميحات سلبية بلاش تحطمونا وتستغلونا من أجل اللايك والشير (بعد وفاة الإبراشي بسمه وهبه ف المستشفي) أولا أنا مش في المستشفي الحمد لله أنا بتعالج في البيت”.

وأكملت موضحة معاناتها مع أعراض الفيروس قائلة: “الدور صعب أه صعب وصعب جدا حرفيا ومؤلم أنا بعد ما بديت اتحسن ظهرت لي أعراض تانية فقدان حاسه الشم والتذوق وإصابة الصدر بنزله شعبيه وكحه ببلغم وقرحه في الفم وضربات قلب سريعة ونهجان مستمر ومحظوظة بالعلاج مع الطبيب الإنسان الدكتور حسام حسني محترف بيعمل كل شيء طبي وإنساني عشان ينقذ مريضه ويدعمه ويطمنه وبقولها تاني أرجوكم ادعولنا بدل ما تحطمونا بالإشاعات السلبية ويا رب يشفينا جميعا ويقومنا من المحنه دي ع خير. اسألكم الدعاء”.